منتخبات سوس يقصن شريط نشاطهن الافتتاحي بندوة قيمة..

العاصمة بريس/الرباط
مصطفى اشباني..مدير مكتب جهة سوس ماسة
إنزكان ..محمد بوسعيد

“المنتخبة قوة اقتراحيه فاعلة “،هو شعار النشاط الافتتاحي للجمعية الجهوية للمنتخبات سوس ماسة ،المنظم بقاعة الحسين قرير بجماعة إنزكان ،احتفاء باليوم الوطني للمرأة .جرى ذلك يوم 28 أكتوبر الجاري بحضور كثيف للفعاليات السياسية و الجمعوية والفنية والأكاديمية بسوس .

هذا وقد استهل هذا اللقاء بتنظيم ندوة علمية حول موضوع “المرأة المنتخبة ودورها في المجتمع “،أطرتها كل من الأستاذة رشيدة بوهيا ،فاضمة إزوران ،سميرة واكريم وسعاد أريب.هؤلاء المحاضرات قاربن من كل الزوايا ،مساهمة المرأة المنتخبة في جل القضايا المجتمعية ،حيث أصبحت مدرسة وشريكا أساسيا في مسلسل التنمية ،وبصمت عن حضور مهم في دواليب السياسة ،وفق الأدوار التي أناطها دستور 2011 في تدبير الشأن المحلي ،فأصبح لها دور أساسي بمقتضى الدستور الجديد ،لحلحلة قضايا المجتمع والوطن بصفة عامة .

اللقاء كان فرصة ومناسبة ليعرجن المتدخلات ،حول دور المرأة المنتخبة كقوة اقتراحيه في المنظومة السياسية ورافعة لتنزيل السياسات العمومية ومدخلا لإصلاح السياسات ،بتعزيز ثقة المرأة في المؤسسات الحزبية و الحقل السياسي .الأمر الذي عجل بتفعيل جماعي لمكانة المرأة داخل المجالس المنتخبة و إشراكها في البرامج و تنزيل السياسات العمومية .
وخلص اللقاء ،إلى ضرورة إعطاء للمرأة المنتخبة قوة تقرير لتنفيذ مقترحاتها ،باعتبارها أداة مهمة في بلورة المشهد السياسي وتثبيت و تلميعه .فكانت خاتمة هذا العرس الثقافي والفني ،بتخصيص فقرات تكريمية لمليكة عضيض وخديجة زعبل ،اعترافا و امتنانا لخدماتهن التي أسدوها للساكنة ،من خلال قربهن لهمومهم وآلامهم والسعي لتلبية حاجاتهم اليومية .بالإضافة إلى الالتفاتة لحنان الأنصاري ،ممثلة الاتحاد الدولي للسلم العالمي .

وفي إفادتها لجريدة المسار الصحفي ،أوضحت رشيدة بوهيا عن الجمعية المنظمة ،أن الاحتفال باليوم الوطني للمرأة ،يعد محطة سنوية يحتفى بها ،ودورية هامة يتم من خلالها تكريم المرأة وخاصة المنتخبة ،اعتبارا لأدوارها و أدائها وما أقدمت عليه من إنجازات في مجالات عديدة .وأضافت أن كل هذا وغيره ،لأجل تثبيت الحقوق ز تعزيز المكتسبات في شتى المجالات ولتمكين المرأة سياسيا واقتصاديا وثقافيا واجتماعيا ،خاصة وأن المغرب قطع أشواطا مهمة للنهوض بأوضاع المرأة ،رغم أن مجموعة من النساء بإمكانهن تقديم الأفضل و البصم على عطاءات في قطاعات مختلفة خدمة للوطن ،إذا أتيحت لهن الفرصة السانحة.




شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...