تعزية في وفاة الحاج ابراهيم ادانيمي الملقب ب بابطي ولد القصبة

 

يا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي … صدق الله العظيم.

ببالغ الحزن والأسى تلقينا ، نبأ وفاة السيد الحاج ابراهيم ادانيمي الذي وافته المنية صباح اليوم بسبب مرض ألم به ،وبهذه المناسبة الحزينة، يتقدم د :خليفة مزضوضي المدير الجهوي لجريدة العاصمة بريس والمنسق الجهوي للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان بأسمى عبارات التعازي والمواساة لكل من ابنه محمد ادانيمي وزوجته الحاجة عائشة وكافة ابنائه واخوته وكذلك  لعائلته الصغيرة و الكبيرة، ضارعين إلى العلي القدير أن يتغمد الفقيد برحمته الواسعة، ويسكنه فسيح جناته مع الصديقين والشهداء والصالحين، وان يلهم ذويه جميل الصبر و أحسن العزاء، وان لله وإنا إليه راجعون


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...