عامل عمالة انزكان ايت ملول اسماعيل أبو الحقوق بمعية رئيس المجلس البلدي بإنزكان رشيد المعيفي يشرفان على إنطلاقة القافلة الطبية متعددة الإختصاصات..

العاصمة بريس
مصطفى اشباني/ أكادير

شارك السيد رشيد المعفي رئيس المجلس البلدي بمدينة إنزكان ، يوم الجمعة 24 يونيو 2022، في إعطاء الإنطلاقة الرسمية للقافلة الطبية متعددة الاختصاصات التي أشرف عليها السيد عامل عمالة انزكان ايت ملول، والمنظمة من طرف اللجنة الاقليمية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية لعمالة انزكان ايت ملول، وبحضور السادة نائب رئيس المجلس الاقليمي، رئيس جماعة الدشيرة الجهادية، رئيس جماعةأيت ملول وعدد من المنتخبين وممثلي القطاع الصحي.

القافلة الطبية التي ستنظم بالمركب الثقافي محمد بوجناح الدشيرة الجهادية وذلك أيام 24\25\26 يونيو 2022 تشمل التخصصات التالية: الامراض الجلدية ok، الانف والحنجرة، الجراحة العامة، الطب العام، المختبر، امراض الجهاز التنفسي، امراض الجهاز الهضمي، امراض القلب والشرايين ، امراض المفاصل، امراض النساء والتوليد، داء السكري طب الأطفال وطب العيون.

يشار أن جماعة إنزكان تستعد كذلك لاحتضان قافلة طبية شاملة بهدف تجويد وتحسين الخدمات الطبية والصحية، لاسيما توفير خدمات القرب لفائدة الفئات المعوزة بالإقليم وتحسين ولوجهم إلى العلاجات الأساسية.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...

العاصمة بريس_الرباط.

رحال هويشان_ آسفي

يتوالى انهيار البنايات بحي المدينة العتيقة باسفي و كذا حي الكورس وبعض الاحياء الأخرى …لتندثر معها في كل لحظة معالم مدينة تحكي تاريخ كل أزقة فيها قصة جد غابر.

منازل آيلة للسقوط هنا و هناك ، و الجهة الوصية عن ترميمها خارج التغطية.

قبل أيام رصدت عدسة كاميرا الموقع بزنقة سيدي بوعزة بالقرب من ساحة بوذهب ، منزلا شكل موضوعه الكثير من علامات الاستفهام و أثار موضوع غياب دور مجموعة العمران المسؤولة عن ترميم البنايات المعرضة لانهيار الكثير من الجدل الى جانب الوقوف على منزل آخر بزنقة لامين بالقرب من فران سي عباس هو الآخر معرض للانهيار .

منزل مطل على الشارع العام بالمدينة العتيقة و اخر بحي الكورس و آخرون بأحياء متفرقة ، شكل وجودها كابوسا للرعب و الخوف من مستقبل مظلم للأحياء العتيقة بأسفي .

وفي نفس السياق و حسب شهود فمنزل زنقة سيدي بوعزة وهو يعود لعائلة عريقة بالمدينة، بات يشكل خطرا على حياةالمارةوالساكنة وكاد  أن يتسبب في كارثة، بعد سماع ذوي انهيار بسيط بفعل التشققات والتصدعات التي طالت البيت العتيق او المتقادم .

فالبناية بالمدينة العتيقة يعود زمن تشيدها الى الحماية الفرنسية …والان هي معرضة للسقوط في أي لحظة …وكذلك منزل يتواجد  بحي الكورس … و الساكنة تناشد كل الجهات المسؤولة بما فيهم عامل الاقليم الى اعادة الاعتبار للمدينة العتيقة ، و اعادة النظر في ملف المدينة العتيقة وبعض الاحياء الأخرى والتي لازال يلفه ملفها نوع من الغموض.

Alassimapress.com