الفنان والشاعر رشيد عباسي يتأهب لإصدار ديوانه الأول تحت عنوان “أسلال ن تيرا” ومرادفه بالعربية “شهد الشعر”

العاصمة بريس
مصطفى اشباني..أكادير

يستعد الفنان والشاعر رشيد عباسي عن مجموعة إمازلن لإصدار ديوانه الأول تحت عنوان “أسلال ن تيرا” ومرادفه بالعربية “شهد الشعر” وهو بمثابة عصارة لسنوات من التراكم الشعري حيث كانت هذه الموهبة الشعرية حبيسة صدر فناننا ثارة وأوراق مبعثرة ثارة أخرى إلى أن قرر جمع أعماله الشعرية في كتاب أنجز مقدمته الأستاذ أحمد الطالب عضو نشيط بمكتب جمعية تايوغت ومدير مهرجان تايوغت بإنزكان لسنوات.

كما سيتضمن الكتاب كذلك مقالات وصور خاصة بمجموعة إمازالن توثق مسار المجموعة و شهادات مدونة من طرف فنانين، أساتذة وباحثين كالدكتور خالد ألعيوض مدير مؤسسة الزاويت الثقافية وبوحسين فولان و محمد الحنفي شاعر إزنزارن والفنان علي شوهاد و عمر السيد … الكتاب في مراحله الأخيرة من المراجعة، وقام بتصميم الغلاف و تنسيق المحتوى لهذا الكتاب رشيد بسام عضو مجموعة إمازالن.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...

العاصمة بريس_الرباط.

رحال هويشان_ آسفي

يتوالى انهيار البنايات بحي المدينة العتيقة باسفي و كذا حي الكورس وبعض الاحياء الأخرى …لتندثر معها في كل لحظة معالم مدينة تحكي تاريخ كل أزقة فيها قصة جد غابر.

منازل آيلة للسقوط هنا و هناك ، و الجهة الوصية عن ترميمها خارج التغطية.

قبل أيام رصدت عدسة كاميرا الموقع بزنقة سيدي بوعزة بالقرب من ساحة بوذهب ، منزلا شكل موضوعه الكثير من علامات الاستفهام و أثار موضوع غياب دور مجموعة العمران المسؤولة عن ترميم البنايات المعرضة لانهيار الكثير من الجدل الى جانب الوقوف على منزل آخر بزنقة لامين بالقرب من فران سي عباس هو الآخر معرض للانهيار .

منزل مطل على الشارع العام بالمدينة العتيقة و اخر بحي الكورس و آخرون بأحياء متفرقة ، شكل وجودها كابوسا للرعب و الخوف من مستقبل مظلم للأحياء العتيقة بأسفي .

وفي نفس السياق و حسب شهود فمنزل زنقة سيدي بوعزة وهو يعود لعائلة عريقة بالمدينة، بات يشكل خطرا على حياةالمارةوالساكنة وكاد  أن يتسبب في كارثة، بعد سماع ذوي انهيار بسيط بفعل التشققات والتصدعات التي طالت البيت العتيق او المتقادم .

فالبناية بالمدينة العتيقة يعود زمن تشيدها الى الحماية الفرنسية …والان هي معرضة للسقوط في أي لحظة …وكذلك منزل يتواجد  بحي الكورس … و الساكنة تناشد كل الجهات المسؤولة بما فيهم عامل الاقليم الى اعادة الاعتبار للمدينة العتيقة ، و اعادة النظر في ملف المدينة العتيقة وبعض الاحياء الأخرى والتي لازال يلفه ملفها نوع من الغموض.

Alassimapress.com