تطوان.. قُنصلية إسبانيا تكشف عن تفاصيل الإجراءات والمتطلبات اللّازمة للحصول على تأشيرات العبور الى سبتة

العاصمة بريس
مصطفى اشباني/ أكادير

كشفت قُنصلية إسبانيا بمدينة تطوان عن تفاصيل الإجراءات والمتطلبات اللّازمة للحصول على تأشيرات العبور، حيث سيكون هناك 40 موعدًا في اليوم ويمكن طلبها اعتبارًا من الأسبوع المقبل.

مواعيد وجب احترامها

وأوضحت القنصلية، أن العمال الذين حصلوا على تصريح عمل ساري المفعول عبر الحدود و أولئك الذين لديهم التصريح السابق، مع ضرورة “التسجيل المعلق مع الضمان الإجتماعي” هما ملفان للعمال العابرين للحدود المرتبطين بسبتة والتي قد يتم تقديمها في طلبات الحصول على تأشيرة الدخول.

وأشار المصدر نفسه، إلى “بعض الإجراءات التي يمكن إجراؤها اعتبارًا من يوم الإثنين 23 ماي الجاري، تطلب دائمًا تحديد موعد من الساعة 12:30 إلى الساعة 13.45 زوالا، حيث سيتم منح 40 موعدًا يوميًا فقط في الوقت المحدد سلفا”.

وأكدت قنصلية تطوان أن طلب المواعيد سينطلق من يوم الإثنين المقبل، في حين أن العملية يمكن أن تبدأ من يوم الثلاثاء 24 ماي الجاري، علما أنه سيتم الإستقبال حصرا للأشخاص الذين حددوا موعدًا يوم الإثنين.

وشدد المصدر نفسه على أنه “في اليوم والوقت المتفق عليهما في الموعد المحدد لطالب التأشيرة، يجب أن يحضر المعني شخصيًا في مكاتب القنصلية العامة بتطوان مع الوثائق التالية: نموذج الطلب مكتمل حسب الأصول و صورة (سيتم تسليم الطلب في وقت الموعد السابق)، و جواز السفر، قرار تفويض أو تمديده، للعمل عبر الحدود صادر عن وفد الحكومة في سبتة، و قرار بشأن الإعتراف بالتسجيل في نظام الضمان الإجتماعي العام في الحالات التي كانت معلقة”.

ثمن التأشيرة

ولفتت القنصلية الإنتباه إلى أن هذه التأشيرة لها تكلفة مالية تصل إلى 826 درهم، بالإضافة إلى أنه بمجرد الحصول على التأشيرة، يجب على الأطراف المعنية تحديد موعد في مكتب الهجرة في سبتة لمعالجة بطاقة الهوية الأجنبية الخاصة بهم من خلال 956984451″.

الأولوية للعمال

وأوردت القنصلية أنه “سيكون العمال العابرون للحدود هم المجموعة ذات الأولوية الثانية التي ستتمكن من عبور تاراخال من المغرب إلى سبتة طالما لديهم هذه التأشيرة، وهو أمر ضروري للسماح بدخولهم”.

في حين ذكرت مصادر إعلامية إسبانية أن وفد الحكومة الإسبانية في سبتة، أوضح على أنه سيكون “إجراءً مرنًا وسريعًا سيسمح للأشخاص العابرين للحدود الحاصلين على تصاريح ممنوحة ، ولكن بدون بطاقة هوية الأجانب (TIE) ، بالوصول إلى سبتة من خلال تأشيرة ذات صلاحية إقليمية محدودة، مؤكدين على أن “مندوب الحكومة يخطط للقاء مجموعات ووكلاء ومهنيين لإطلاعهم على هذا الإجراء وحل شكوكهم بهدف فتح هذه المجموعة للعبور عبر الحدود في 1 يونيو المقبل”.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...