النائبة البرلمانية زينة شاهيم : الدولة الإجتماعية طموحنا فمجلس النواب .

العاصمة بريس/الرباط

رشيد كداح

بعد أول لقاء تلفزي لرئيس الحكومة عزيز أخنوش الذي خلق جدلا واسعا في صفوف الطبقات الإجتماعية والذي كان ينتظر الجميع خلاصاته في هذا الإطار أجرينا حوارا مع النائبة البرلمانية عن جهة فاس مكناس ” زينة شاهيم ” .

 

بعد أن فتحت باب التواصل طرحت في البداية مقولة رئيس الحكومة ” أحنا مكنتكلموش بزاف ولكن كنشتغلو أكثر وماغنبدلوش وجهنا ” .

 

حيث إعتبرت هذا الشعار الذي طرحه الرئيس ” عزيز أخنوش ” خلال لقائه دليل قاطع على الإلتزام والتعاقد الذي يربط الحكومة بالشعب .

 

وأفادت في قرائتها للحصيلة أنه يجب مراعاة الوضعية الوبائية والإكراهات المرحلية والملفات المتراكمة قائلة ” أحنا عاد جينا والوعود ديالنا غادي نطبقوها والدولة الإجتماعية طموحنا ”

 

حيث أشارت إلى أن عمر الحكومة لا يتعدى 100 يوم أي ما يقارب 100 ملف في كل مصلحة و وزارة و قطاع وهذا بحد داته عمل ” موفق ” حيث تم تنزيل مجموعة من البرامج و المشاريع الكبرى التي ننوه بها مرتبطة بالمجال الإقتصادي السياحي و الإجتماعي التي ذكرها بالأرقام رئيس الحكومة حيث عرجت قائلة : بإعتباري نائبة برلمانية ” راه غير الإجتماعات واللقاءات كانت بوثيرة سريعة بإستمرارية ومضيعناش الوقت وجبدنا ملفات عالقة فالحكومة السابقة وإشكالات كبرى طرحناها للفريق النيابي ” .

 

وفي إشارة منها طرحت النائبة البرلمانية أن خطة عمل و برنامج الحكومة نظريا سهل التنزيل و في حقيقة الأمر يصبح صعبا في الواقع وأملنا هو النجاعة في التسيير والتدبير وتحقيق كل نقاط ” البرنامج الحكومي الذي نؤمن به في علاقة مع المواطنين والمواطنات .


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...