الوزير عثمان الفردوس يؤكد على مواصلة دعم القطاع و المقاولات الإعلامية

العاصمة بريس/ الرباط
مصطفى الشباني جهة سوس ماسة

عقدت تمثيلية من الجمعية الوطنية للإعلام والناشرين صباح اليوم الاثنين، يترأسها رئيس الجمعية عبد المنعم دلمي وفاطمة الزهراء الورياغلي والسيدين ابراهيم منصور وعزيز الدكي لقاءً مع الوزير المكلف بالقطاع عثمان الفردوس بمقر الوزارة،

وحسب بيان للجمعية فخلال الاجتماع تدارست التمثيلية الوضعية الصعبة التي تعيشها المقاولات الصحافية في ظل ظروف استمرار جائحة كوفيد 19، كما طلبت من السيد الوزير دعمها في النقاش الذي تود فتحه مع المجموعات العالمية الكبرى GAFA حيث أطلعته على الخطوات التي تود القيام بها في سبيل ذلك.

من جهته وعد السيد الوزير بأنه سيقوم بأقصى جهوده، من جهة، في دعم ومباركة كل الخطوات التي تود الجمعية مباشرتها للدفع بالقطاع نحو التطور، ومن جهة أخرى استمرار دعم المقاولات الصحفية لثلاثة اشهر القادمة كما اكد السيد الوزير بان مستحقات الضمان الاجتماعي تم تسديدها وهي في طور المعالجة النهائية من طرف الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي.

كما أكد السيد الوزير حرص وزارته على تدارس كل الاليات الممكنة لدعم القطاع والمقاولات الاعلامية لاعطائها كل امكانيات البقاء خدمة للمهنة و الرسالة التي تؤديها.

كما استقبل وزير الثقافة والشباب، المكلف بقطاع الاتصال، عثمان الفردوس، في ذات اليوم رئيس الفيدرالية المغربية لناشري الصحف، نور الدين مفتاح، مرفوقا بنائبه محتات الرقاص، وذلك ضمن مبادرات الفيدرالية وترافعها الدائم لمساندة مقاولات الصحافة الوطنية، ودعمها للتغلب على تداعيات الجائحة وما مس القطاع من تراجعت. حيث تقرر الإستمرار في صرف الأجور لثلاثة شهور أخرى، ضمن إجراءات الدعم الإستثنائي.

وسجل وفد فيدرالية الناشرين أهمية الجهد المالي الإستثنائي الذي بذلته السلطات العمومية لمواكبة مقاولات الصحافة المكتوبة والإلكترونية طيلة فترة الجائحة إلى غاية اليوم، كما التمست من قطاع الإتصال تقوية التعاون لحل بعض المشكلات العملية والتقنية على هذا الصعيد المتعلق بتدبير صرف الدعم الاستثنائي، لكن في نفس الوقت ذكر الوفد بموقف الفيدرالية الذي سبق أن عبرت عنه من خلال مذكرة خاصة، والقائم على العودة للعمل بمنظومة الدعم العمومي العادي وفق مقتضيات القانون الجاري به العمل وضمن آليات المقاربة التشاركية بين السلطات العمومية وممثلي الناشرين المهنيين.

وتفاعلا مع مواقف ومطالب وفد الفيدرالية، اكد الوزير على قيام الحكومة بتسديد التزامات الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي ذات الصِّلة بالرواتب التي صرفتها منذ يوليوز 2020، بحيث سيتيسر معالجة ملفات الموارد البشرية المتعثرة لدى الصندوق في غضون الأيام القليلة المقبلة، كما أكد أنه يبقى منصتا للمهنيين، ومنفتحا على الإقتراحات والمواقف المعبر عنها من لدنهم.

الفيدرالية تجدد التزامها بمواصلة الترافع لدى السلطات العمومية من أجل تمتين الدعم والمساندة للقطاع، وتفعيل برامج شجاعة ومتكاملة لتأهيله والنهوض بأوضاع الصحفيين.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...