المديرية الإقليمية للثقافة بتارودانت و طاطا تنظم مسابقة وطنية في فن الحكاية الشعبية

العاصمة بريس_الرباط.

مصطفى الشباني_سوس ماسة

إيمانا منا بضرورة إحياء الموروث الشعبي الحكائي، وخصوصا حكايات الأجداد التي تركت أثرها في وعينا الجَمعي؛ بل ساهمت في تشكيله، ورغبة منا في النبش ونفض الغبار على هذه الحكايات الضاربة في القدم من موروثنا الشعبي المغربي سواء منها الحكايات الأمازيغية أو الحسانية أو العربية أو المحكية باللهجات المغربية، واحتفالا بشهر التراث، تنظم المديرية الإقليمية للثقافة بتارودانت وطاطا مسابقة وطنية في فن الحكاية الشعبية لفائدة الأطفال واليافعين، بغية تعزيز خيالهم وزيادة ثقافتهم وإبداعهم ومهارات التفكير والتحليل لديهم لأنه غالبا ما تحتوي هذه الحكايات على دروس وعبر يُمكن الاستفادة منها في الحياة. وتنظم المسابقة عن بعد تحت شعار: “كنز حكايات جدودنا،. أجيو نحكوه للعالم من ديورنا” في الفترة الممتدة ما بين 10 أبريل و10 ماي 2021
و المسابقة موجهة للأطفال واليافعين المتراوحة أعمارهم ما بين 6 سنوات و 16 سنة و أن يكون موضوعها مستمدا من الموروث الشعبي المغربي وعلى كل مشارك ان يسجل الحكاية في فيديو مختصر لا يتجاوز15 دقيقة وبملابس تقليدية وباحدى اللغات المكونة للغة المغربية ( العربية ، الامازيغية ، الحسانية …) وترسل المشاركات عبر البريد الالكتروني [email protected] أو على الوتساب في الرقم الهاتفي التالي: 0678810723 وسيتم نشر الاعمال المتوصل بها في حينها على الصفحة الفايسبوكية الرسمية للمديرية على ان يتم تقييم الأعمال من طرف لجنة مختصة ستحدث لهذا الغرض وستجتمع مباشرة بعد انتهاء أجل استقبال المشاركات وسيعتبر قرارها نهائي وغير قابل للطعن.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...

العاصمة بريس_الرباط.

رحال هويشان_ آسفي

يتوالى انهيار البنايات بحي المدينة العتيقة باسفي و كذا حي الكورس وبعض الاحياء الأخرى …لتندثر معها في كل لحظة معالم مدينة تحكي تاريخ كل أزقة فيها قصة جد غابر.

منازل آيلة للسقوط هنا و هناك ، و الجهة الوصية عن ترميمها خارج التغطية.

قبل أيام رصدت عدسة كاميرا الموقع بزنقة سيدي بوعزة بالقرب من ساحة بوذهب ، منزلا شكل موضوعه الكثير من علامات الاستفهام و أثار موضوع غياب دور مجموعة العمران المسؤولة عن ترميم البنايات المعرضة لانهيار الكثير من الجدل الى جانب الوقوف على منزل آخر بزنقة لامين بالقرب من فران سي عباس هو الآخر معرض للانهيار .

منزل مطل على الشارع العام بالمدينة العتيقة و اخر بحي الكورس و آخرون بأحياء متفرقة ، شكل وجودها كابوسا للرعب و الخوف من مستقبل مظلم للأحياء العتيقة بأسفي .

وفي نفس السياق و حسب شهود فمنزل زنقة سيدي بوعزة وهو يعود لعائلة عريقة بالمدينة، بات يشكل خطرا على حياةالمارةوالساكنة وكاد  أن يتسبب في كارثة، بعد سماع ذوي انهيار بسيط بفعل التشققات والتصدعات التي طالت البيت العتيق او المتقادم .

فالبناية بالمدينة العتيقة يعود زمن تشيدها الى الحماية الفرنسية …والان هي معرضة للسقوط في أي لحظة …وكذلك منزل يتواجد  بحي الكورس … و الساكنة تناشد كل الجهات المسؤولة بما فيهم عامل الاقليم الى اعادة الاعتبار للمدينة العتيقة ، و اعادة النظر في ملف المدينة العتيقة وبعض الاحياء الأخرى والتي لازال يلفه ملفها نوع من الغموض.

Alassimapress.com