جمعية أساتذة التربية البدنية بتارودانت تكرم أطرها المحالة على التقاعد

العاصمة بريس الرباط

عبد الجليل بتريش

تكريسا لثقافة الاعتراف نظمت جمعية أساتذة التربية البدنية و الرياضية مساء يوم السبت   6 يوليوز2024 بالخزانة البلدية بمدينة تارودانت فعاليات الاحتفاء بالأساتذة المحالين على التقاعد تحت شعار: ” الامتنان و الوفاء لمن بذل الجهد و العطاء”. افتتح اللقاء بآيات بينات من الذكر الحكيم. بعد ذلك ذكر الأستاذ لمين عبد الكبير بالسياق العام لهذا الحفل التكريمي. في السياق ذاته، قدمت اللجنة المنظمة عرضا للمسيرة المهنية الحافلة بالعطاء لكل محتفى به . هذا اللقاء الحميمي قام بتنشيط فقراته الأستاذ جمال المهنديز.

وارتباطا بالموضوع ألقت الأستاذة مريم العلوي المدغري نائبة رئيسة الجمعية كلمة بالمناسبة : “…إننا اليوم إذ نتوجه بالتكريم إليكم، إنما نتوجه إليكم بتحية التقديرِ و الاحترامِ لمرحلةٍ من مراحلِ عَطائكم الوظيفي الذي أخذ سنواتٍ من عمركم تميزت بالتضحية ونكران الذات  في سبيل أداء الأمانة ،و إن أقل التفاتة شكر تقدم لكم، هي الاحتفال بكم وتكريمكم في حفل يحضره أهلكم و أصدقاؤكم و زملاؤُكم الذين لا يزالونَ في الخدمة.

أملنا كبير في أنْ تتقبلوا منا هذا الحفلَ التكريمي البسيطَ في ظاهرِهِ، الغني في رمزيتِه و دَلالاتِه، و أن تعتبروه عُربون مَحبّةٍ و وفاءٍ و إخلاصٍ. فقد دأبنا على تنظيمه كلما تقاعد زملاؤنا فلَكُمْ منّا، باسم الجمعية، و باسمِ الأجيالِ التي تتلمذت على أيديكم، و باسم كافةِ نساءِ و رجالِ التعليم (لكم منا) خالصَ الدعواتِ، و جزيلَ الشكرِ على ما كابدتموه من مشاق، وعانيتموه من صِعَابٍ من أجل تحقيقِ الغاياتِ والأهدافِ التربويةِ النبيلة. كما لا يفوتني تقديم الشكر الجزيل للمجلس الجماعي لتارودانت و لمؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم فرع تارودانت على مساهمتهما في إنجاح هذا الحفل البهيج…”

وعلاقة بالموضوع ألقى عبد الجليل بتريش نائب الكاتب العام لمؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم بتارودانت، بحضور الأستاذ فنان رشيد أمين المال، كلمة نورد منها مايلي :  “…بالمناسبة أتقدم إليكم نيابة عن أعضاء المكتب الإقليمي للمؤسسة بأسمى عبارات الشكر و التقدير على تنظيمكم لهذا الملتقى. و أغتنم هذه اللمة الحميمية لمشاركتكم هذا الاحتفاء في حق مكرمين ( يونس العواد – محمد شويخ – العلوي مولاي الحسن – كمال الدين مولاي الحسن – البطولي مولاي أحمد – محمد مسك )، أبانوا عن علو كعبهم في التدبير الرياضي على مستوى المديرية الإقليمية للتعليم بتارودانت. بروح الفخر والاعتزاز أعبر عن ارتياحي لهذه المبادرة الطيبة من طرف إخوتي مشكورين. و باسمكم جميعا أعبر عن جميل الشكر المفعم بالاحترام و التقدير الى كل من لبى الدعوة و ساهم في إنجاح هذا الحفل المتميز. و ختاما أسأل المولى عز و جل أن يبارك في أعماركم و أن يديم علينا و عليكم الصحة و العافية “.

الحفل عرف كذلك فقرات فنية بقيادة المايسترو والمبدع الفنان عبدالرحيم كشول. علاوة على قصيدة زجلية قدمها الأستاذ جناح ابراهيم في حق المكرمين. و في الختام وزعت عدة هدايا و تذكارات على المحتفى بهم.

 

 




شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...