“بسمة أمل” تواصل برنامجها التضامني بقافلة طبية مجانية ببني شكدال إقليم الفقيه بن صالح

العاصمة بريس الرباط

ايمان غرب

مواصلة لبرنامجها الاجتماعي والتضامني في الوسط القروي، والمناطق النائية، ودعما للفئات والأسر المعوزة، نظمت جمعية بسمة أمل في وضعية إعاقة بأولاد عياد، أمس السبت 6 يوليوز 2024، قافلة طبية تضامنية مجانية، استفاد منها سكان جماعة بني شكدال إقليم الفقيه بن صالح.

وتميزت القافلة، التي نظمت تحت شعار”الصحة للجميع”، بدعم من الجمعية الإقليمية للشؤون الثقافية والاجتماعية والرياضية بالفقيه بن صالح، ويتنسيق مع مندوبية الصحة، وبشراكة مع جمعية داء السكري، التي يترأسها الدكتور بنيس، بحضور وازن للسلطات المحلية وعلى رأسهم السيدين القائد والخليفة.

هذه القافلة التي عرفت نجاحا مهما، وإقبالا كبيرا من قبل الساكنة، استفاد منها أزيد من 400 امرأءة وطفل، مع توزيع الأدوية على المرضى بالمجان، وذلك بحضور عدة فعاليات جمعوية، وبالخصوص فؤاد رصاع المنسق الجمعوي ببليجكا، ووالدة الفاعل الجمعوي محمد المعالي بالعيدي المقيم بالديار الإيطالية نيابة عن ابنها.

وشملت القافلة الطبية التضامنية، التي جرت في أجواء جيدة من ناحية التنظيم والإقبال، طب الأطفال وطب النساء والطب العام وطب داء السكري، وساهم فيها بمجهودات كبيرة وخدمات طبية احترافية فريق طبي متخصص من مدينة بني ملال.

السيدة بشرى مشروح المشرفة العامة على القافلة، ورئيس جمعية بسمة أمل، أعربت عن سعادتها الغامرة بنجاح هذه القافلة التضامنية، التي ساهمت بشكل كبير في ادخال الفرحة على المستفيدين، والرفع من معنوياتهم الصحية، ودعمهم دعما نفسيا مهما.

كما شكرت بالمناسبة كل من ساهم من قريب او بعيد من نجاح هذه القافلة وبخاصة الجهات الداعمة، والسلطات المحلية، والأطر الطبية، واللجنة المنظمة، وفعاليات المجتمع المدني المحلية او الممثلة لأفراد الجالية المغربية بالخارج من ايطاليا وبلجيكا.

وأكدت أن هذه القافلة، تأتي بعد ست قوافل سابقة بإقليم الفقيه بن صالح والمنطقة، وتهدف الى المساهمة الفعالة في تعزيز الخدمات الصحية وتقريبها إلى الفئات المحتاجة، وبخاصة في العالم القروي، كما تساهم في دعم ساكنة المنطقة صحيا، وترسيخ قيم التطوع والتضامن وروح المواطنة والعمل الاجتماعي، خدمة للمواطنين رجالا ونساء وأطفالا.

 




شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...