الركراكي يؤكد جاهزية عناصر المنتخب الوطني..

العاصمة بريس

تحدث وليد الركراكي، مدرب المنتخب المغربي لكرة القدم، عن جاهزية العناصر الوطنية لمواجهة المنتخب الزامبي، في مباراة مرتقبة يوم الجمعة 7 يونيو 2024، في ملعب أكادير الكبير، برسم الجولة الثالثة من الإقصائيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم “مونديال 2026”.
قال وليد الركراكي إنه لا عذر أمام المنتخب الوطني المغربي في مباراة الغد أمام نظيره الزامبي في سعيه لتحقيق الفوز، مشيرا إلى أن النخبة الوطنية تضم مجموعة من اللاعبين في قمة مستواهم حاليا، وأنه يثق في قدراتهم وفي عمله وواثق من اختياراته.

وتابع الركراكي، في ندوة صحفية، الخميس 6 يونيو 2024: “في الماضي كان بعض المدربين يغيرون في التشكيلة وفي أسلوب اللعب، وكانوا يتلقون انتقادات بسبب ذلك، وحين بدأت في الحفاظ على أسلوب اللعب، أتلقى بدوري الانتقادات، المهم أني متيقن من عملي”.

وأضاف “لدينا مجموعة من اللاعبين الجيدين، شكلنا مجموعة ممتازة في ظرف سنتين، لدينا 7 لاعبين توجوا بألقاب مهمة، أنا واثق من الطريق التي نسير فيها، وأتقبل الانتقادات، أنا أثق في اللاعبين مثلما اللاعبين يثقون في عملي”.

وأشار الركراكي إلى أنه “أبحث عن أفضل الحلول الممكنة في ظل تواجد مجموعة من اللاعبين، الجيدين”.

وفي هذا السياق قال الناخب الوطني إنه اشتغل على الجانب الهجومي من أجل فعالية أكبر أمام المنتخب الزامبي، وبالتالي تجاوز المشكل الذي وقعت فيها النخبة الوطنية في المباراتين السابقتين أمام المنتخبين الأنغولي والموريتاني.

وتابع الركراكي: “صحيح أنه في المبارتين السابقتين أحرزنا هدفا واحدا فقط، لكننا خلقنا الكثير من الفرص، وحين تكون لديك فرص لا داعي للقلق، لدينا مجموعة من اللاعبين يحتاجون إلى بعض الوقت من أجل الاسجام، ربما هناك مشكل الثقة أو الضغط، خاصة وأن هؤلاء اللاعبين مثل أيوب الكعبي وزياش يتألقون مع فرقهم أكثر”.




شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...