سيدي افني ..عرض مسرحية باللغة الفرنسية حول ظاهرة الإدمان  على الوسائل الإلكترونية

العاصمة بريس
عبد الجليل بتريش 

بالنظر لأهمية الأنشطة الموازية في بناء شخصية التلميذ ،وفي إطار انفتاح المؤسسة على محيطها، وسعيا إلى إرساء ثقافة المسرح في الوسط المدرسي والتعريف بأدواره في بناء شخصية المتعلم، وعملا على التبادل الثقافي والتجارب بين المؤسسات التعليمية ، وبمبادرة من النادي السمعي البصري من الثانوية التأهيلية مولاي إدريس سيدي افني، وبدعم من المجلس الجماعي بالمدينة ، وبتنسيق مع المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بسيدي افني وبتعاون مع جمعية أمهات وآباء وأولياء ، نظمت الثانوية  عرضا مسرحيا  تحت عنوان ” Les Baudruches ” ( البالونات ) ، و  ذلك  مساء يوم السبت 25 ماي 2024  بقاعة السينما افينيدا ، من تقديم الفرقة المسرحية للثانوية التأهيلية الحسن الثاني بأولاد تايمة بالمديرية الإقليمية بتارودانت ، من تأطير جمعية بريمست للقراءةو المسرح . وارتباطا بالموضوع العرض تناول ظاهرة الإدمان على الوسائل الإلكترونية وتأثيرتها على الصحة النفسية والعقلية  وتبعاتها الإقتصادية والإجتماعية على الفرد والمجتمع .و في ذات السياق قام بتنشيط فقرات هذا الملتقى الفني التلاميذي الأستاذ الحبيب الكنوشي .

و بالمناسبة أدلى لنا الأستاذ عمر الأندلسي رئيس جمعية بريمست للقراءة و المسرح باولاد تايمة بالتصريح التالي:
I
” أود في البداية ان أتقدم بالشكر الجزيل للجنة المنظمة على حسن الاستقبال و التنظيم ،  حيث أبانت عن علو كعبها في تنظيم و إنجاح هذا الملتقى. و الشكر موصول أيضا للمؤطرين : محمد باسو، خديجة بلا ، لحسن أيت تأهل و محمد بوحويلي ، و كافة المتدخلين و المساهمين و الداعمين لهذا النشاط الفني المتميز. و في هذا الإطار انوه و أرفع القبعة للتلميذات و التلاميذ على مشاركتهم الفعالة الجادة و تمثيل مؤسسة الثانوية التأهيلية الحسن الثاني بأولاد تايمة أحسن تمثيل “.




شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...