اقتطاعات تطال حسابات زبائن بعض الوكالات البنكية و، رئيس الجامعة المغربية لحقوق المستهلك يوضح..

العاصمة بريس/الرباط

فوجئ عدد من زبناء البنوك من المدينين، الذين لهم قروض للسكن أو الاستهلاك لدى وكالات بنكية باقتطاعات متفاوتة من الحسابات البنكية لديها. وبعد الاستفسار عن هذه الاقتطاعات، أكد مستخدمو الوكالات البنكية أنها تخص وضعية الزبائن لدى البنك خلال الفصل الأخير من سنة 2023.

وفي هذا السياق، أوضح بوعزة خراطي، رئيس الجامعة المغربية لحقوق المستهلك، أن “الاقتطاعات البنكية عن الخدمات والقروض تكون واضحة بموجب العقود التي تجمع البنك بالزبون، ولا يمكن بأي حال من الأحوال، أن يتصرف البنك في الأموال المودعة لديه من حساب زبونه، إلا بناء على العقد الموقع بين الطرفين”.

وفي المقابل، أشار مستشار بنكي، إلى أن هذه الاقتطاعات تدخل في باب الرسوم عن الخدمات التي يقدمها البنك، مؤكدا أن “هذا الإجراء متضمن في العقود التي تجمع البنك بالزبون”.




شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...