أكادير : الوالي أمزازي يضع يده في يد أعضاء جماعة إضمين للنهوض بالتنمية المحلية

العاصمة بريس/الرباط
المتابعة لمحمد بوسعيد

عقد الدكتور سعيد أمزازي والي جهة سوس ماسة وعامل عمالة أكادير إداوتنان لقاءا تواصليا مع أعضاء جماعة إضمين التابعة لذات الولاية ،في جو طبيعته النقاش البناء والحوار الجاد والصريح .

جرى ذلك يوم الجمعة 5 أبريل الجاري بحضور المدراء الإقليميين لقطاعات الفلاحة والتعليم و الصحة و المياه و الغابات و التجهيز و الماء والكهرباء ومختلف المصالح الولائية ،قصد خلق جسر التواصل المباشر بين مختلف الفاعلين لطرح قضايا التنمية المحلية بهذه الوحدة الترابية القروية ،التي أحدثت في سنة 1992 والمتكونة من 25 دوارا رئيسيا و 13ملحق دوار وتبعد عن أكادير بحوالي 60 كلم ،فيما يناهز عدد سكانها 3000 نسمة .

هذا وتتميز جماعة إضمين بمجالها القروي الغني بموارده الطبيعية ،لكن المنطقة تعاني من إكراهات عديدة ،تتجلى في تقادم الطرق و المسالك وقلة وسائل النقل في اتجاه المراكز الحضرية المجاورة ،فضلا عن عدم تثمين الموروث الطبيعي و الثقافي وضعف البنية الاستشفائية و الصحية .

وصلة بالموضوع ،فقد دعا الوالي أمزازي إلى ضرورة توظيف و استثمار مختلف الآليات التنموية التي تتيحها مختلف القطاعات الحكومية ،من قبيل المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ،برنامج الجيل الأخضر و الشركة الجهوية المتعددة الخدمات ،لمعالجة مختلف الاختلالات التي تعاني منها الجماعة وتقف وراء السير العادي لعجلة التنمية ،إلى جانب وضع خطة عمل مضبوطة لتثمين المنتجات الفلاحية وتحسين سلاسل الإنتاج ،والترافع من أجل إخراج مشروع السد ألتلي “أساكا “إلى حيز الوجود ،نتيجة لأهميته الحيويه ،دون إغفال خلق أنشطة موازية حول مغارة وينتمدوين ،التي تعد أهم معلمة سياحية بالجماعة.




شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...