تنغير ..الإبتزاز يوقع بعون سلطة في قبضة الشرطة

العاصمة بريس/الرباط

أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمدينة تنغير عون سلطة يشتبه في تورطه في قضية تتعلق بابتزاز موظف عمومي مقابل شراء صمت إحدى الصفحات الفيسبوكية.

وحسب ما أوردته مصادر إعلامية، فإن عملية التوقيف التي أشرفت عليها النيابة العامة بابتدائية تنغير، جاءت بعد توصلها بشكاية من الضحية، تتعلق بتعرضه للابتزاز من قبل عون السلطة المعزول سابقا.

وأفاد الموظف في شكايته بأن الموقوف عمد إلى ابتزازه عن طريق مطالبته بأداء مبلغ مالي قدره 6000 درهم مقابل شراء صمت إحدى الصفحات الفيسبوكية.

ونصبت الشرطة القضائية، بتنسيق مع النيابة العامة المختصة، كمينا محكما للمشتبه فيه، حيث تم توقيفه متلبسا بتسلم مبلغ مالي قدره 4000 درهم كتسبيق من أصل 6000 درهم، التي طالب المشتكي بأدائها.

وأظهرت التحقيقات الأولية مع المعني بالأمر أنه يستغل رقما مجهولا، كان موضوع مجموعة من الشكايات، للقيام بابتزاز عدد من المواطنين، ضمنهم أعوان سلطة.

وتبعا لذلك، تقرر الاحتفاظ بالمعني بالأمر تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه الشرطة القضائية، فيما يتواصل التحقيق معه بشأن التهم الموجهة إليه من قبل عدد من المشتكين، وخاصة أعوان السلطة، ممن عرضهم للنصب والابتزاز.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...