نجاح الحملة التحسيسية لسرطان الثدي وعنق الرحم المنظمة ببنسركاو

العاصمة بريس/الرباط

اختتمت، يوم الجمعة الماضي، الحملة الطبية التحسيسية للكشف المبكر عن سرطان الثدي وعنق الرحم، بالمركز الثقافي أودادن بحي بنسركاو بأكادير، والتي نظمتها جمعية “قطرة أمل لذوي الاحتياجات الخاصة”.

وقد تم تنظيم هذه الحملة الطبية التحسيسة، التي تواصلت على مدى يومي 14 و15 دجنبر، بتنسيق مع المجلس الجماعي لأكادير والمندوبية الإقليمية للصحة، والتي تميزت بالحضور الشرفي لمجموعة من المستشارات الجماعيات بجماعة أكادير.

وحسب المنظمين، فقد استفاد من هذه الحملة الطبية التحسيسية، خلال يومين، أكثر من 300 مستفيدة من مختلف أحياء أكادير الكبير، تم تقديم كافة الفحوصات إليهن، والكفيلة بالكشف على المرض في مراحله الأولى وتتبع الحالة الصحية المصابين.

وقد أشرف على هذه الحملة الطبية، طاقم طبي مكون من طبيبات وممرضات، واللواتي أشرفن على فحص المستفيدات وتقديم الإرشادات الطبية والنصائح الضرورية.

وفي اختتام هذه الحملة الطبية، تم توزيع شواهد تقديرية على الطاقم الطبي، وعلى كافة المتعاونين والمتطوعين الذي ساهموا في إنجاح هذه الحملة الطبية في نسختها الأولى.

وبالمناسبة، تقدم مكتب جمعية “قطرة أمل” بالشكر والامتنان للطاقم الطبي الذي سهر على إنجاح هذه الحملة الطبية طيلة يومين، ولكافة المساهمين والمتوطعين، الذين عملوا كفريق واحد من أجل أن تمر هذه المبادرة الإنسانية في أحسن الظروف.

وقد خلفت هذه الحملة الطبية التحسيسية ارتياحا كبيرا لدى الساكنة المستفيدة، حيث عبرت مجموعة من النساء المستفيدات عن تثمينهن لهذه المبادرة الاجتماعية التي قامت بها جمعية “قطرة أمل”، والتي من شأنها إبراز الأهمية الكبرى التي يكتسيها الكشف المبكر عن سرطان الثدي وعنق الرحم.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...