إنتحار مؤدن مسجد نواحي مراكش يسائل وزارة الأوقاف

العاصمة بريس /الرباط

حافيظ م عبدالمجيد

وضع شخص حدا لحياته شنقاً، بداخل مسجد قرقر التابع لتراب جماعة الويدان بمنطقة الشويطر، في ظروف لا يزال البحث جاريا بشأنها.

وأفادت بعض المصادر بالمنطقة بأن الهالك البالغ من العمر 74 سنة تقريبا ، الذي يشتغل مؤدنا بالمسجد المذكور وضع حدا لحياته شنقا صباح اليوم الاثنين، داخل مسجد بتراب جماعة الويدان.

وأضافت المصادر ذاتها أن الراحل، الذي اختفى على الأنظار بعد أذان صلاة الفجر لمدة طويلة قبل العثور عليه معلقا بحبل ، كان قيد حياته لا يعاني من أي مرض أو خلل نفسي.

وأشارت مصادرنا إلى أن عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي الويدان و عناصر القوات المساعدة والسلطات المحلية وعناصر حلت، فور علمها بالحادث، بعين المكان للقيام بالمتعين.

يذكر أن جثمان الهالك نُقل صوب مستودع الأموات بمدينة مراكش للتشريح الطبي، كما فتح تحقيق تمهيدي في ظروف وملابسات الواقعة تحت إشراف النيابة العامة المختصة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...