الإعتداء على عون سلطة خلال مزاولة مهامه بمراكش + صور

العاصمة بريس /الرباط

عبدالكبير فرسيوي

تعرض عون سلطة، يومه الأحد 26 نونبر الجاري، لاعتداء بالضرب من طرف شخص من ذوي السوابق العدلية ، أثناء مزاولة مهامه بحي التقدم التابع للملحقة الإدارية الداوديات بمراكش.ووفق المعطيات التي توصلت بها جريدة “العاصمة بريس “، فإن عون السلطة التابع بالملحقة الإدارية الداوديات كان في مهمة لتنفيذ عملية تحرير الملك العمومي بحي التقدم بعدما طالبته إمرأة من ساكنة حي التقدم بإبعاد صاحب تريبورطور كان يركن دراجته الثلاثية أمام منزلها، وهو الامر الذي رفضه الشخص ودخل في شنآن مع عون السلطة مما إضطر تدخل القوات المساعدة إلا أن المعتدي إنسل من عناصر القوات المساعدة ليتجه نحو عون السلطة ويقوم بضربه من الخلف على مستوى رأسه وبعد ذالك إنهال عليه بالضرب والجرح في جميع أطراف جسده.واستنادا للمعطيات ذاتها، فقد تم نقل عون السلطة إلى مستعجلات مستشفى الرازي لتلقي العلاجات الضرورية،ووفق المصادر فإن العون يعاني من عملية جراحية سابقة على مستوى الرأس وهو ما أثر عليه بعد هذا الإعتداء الشنيع في حقه ولقد سلمت للمعني بالأمر شهادة طبية تحدد العجز في 18 يوما فيما تم إعتقال المعتدي وتقديمه يوم أمس الثلاثاء أمام أنظار المحكمة والتي قررت تأجيل الجلسة إلى الخامس من شهر دجنبر الجاري.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...