بعد غياب طويل عودة مهرجان إزوران كناوة ببرمجة مميزة..

العاصمة بريس/الرباط
مصطفى اشباني..مدير مكتب جهة سوس ماسة

يعود مهرجان ايزوران كناوة أكادير في دورته السادسة خلال الفترة الممتدة من 07 إلى 09 دجنبر المقبل بلحظات متعة حقيقية، موزعة بين حفلات المزج الموسيقي، والليالي الكناوية واللقاءات الموسيقية المرتجلة، إضافة إلى النقاشات الفكرية الرصينة.

و من المرتقب أن يشارك في هذا المهرجان السنوي عدد من الفنانين والفرق المشاركة لهذا الحدث من ضمنهم فرقة كناوة سوس برئاسة المقدم علال وفرقة عيساوة أيوب البرشاني إلى جانب مشاركة أيقونة الفن الكناوي المعلمة هند النعيرة من مدينة الصويرة والمعلم جلال حشاد من الدارالبيضاء و أمين الدودي من مدينة الرباط وفنانون آخرون.

وكشف المنظمون لهذا المهرجان أنه سيشمل برمجة فنية غير مسبوقة إلى جانب احتضان ندوة ثقافية حول ” موروث كناوة بين الأمس واليوم من تنشيط أساتذة جامعيين ودكاترة مشيرا إلى أن الدورة السادسة ستركز أعينها على إبداعات الجيل الجديد والتمتع بكل ما تقدمه من الفن الكناوي.

و يهدف المهرجان أيضا إلى الرفع من قيمة ثقافة الفن الكناوي وجعله منطلقا ومدخلا لحوار الثقافات، والتعريف به كإرث حضاري وثقافي للمغاربة، فضلا عن محاولة بعث هذا الموروث الفني الثقافي وترسيخ مضامينه في نفوس الناشئة، في أفق تثمينه وحمايته وإشاعة مميزاته وخصوصياته ؛ وإلى المساهمة في التنمية المحلية والسياحية لمدينة أكادير ولجهة سوس ماسة.

وسينشط فقرات هذا المهرجان كل من عبد الرحيم أوخراز وسهام الحيان وبحضور تغطية إعلامية متميزة وطنيا ومحليا دعما لهاته التظاهرة الفنية

كما سيتخلل برنامج هاته الدورة كعادتها تكريم بعض الوجوه الإعلامية الفنية والثقافية بالمدينة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...