تنظيم الدورة الثالثة  ل “ماراطون فجيج” الدّولي

العاصمة بريس/الرباط
عبد الجليل بتريش 

تحتضن مدينة مدينة فجيج فعاليات الدورة الثالثة من “ماراطون فجيج” الدّولي، وذلك يوم الأحد 26 نونبر 2023 ، بمشاركين عدائين محترفين وهواة ذكورا وإناثا، والذي ترعاه جمعية “مارطون فجيج” بتعاون مع عمالة الإقليم،  والسّلطات المنتخبة والمحلية، بشراكة مع الجمعية الدولية للسّباقات والمارطون  RBM SPORTS ، عهد إلى رشيد بنمزيان بإدارته، وهو الكفاءة المغربية التي أدارت ماراطون “ميكسيكو” (المكسيك) لدورتي 2022 و2023، كما كلّف بإدارة مارطون “أتينا” (اليونان) لدورة 2023، أحد أقدم السّباقات في العالم.

 وستعطى انطلاقة السّباق على الطّريق بدءا من السّاعة العاشرة صباحا في قلب مدينة فجيج، على مسافة 10 كيلومترات، بهدف خلق انتعاشة رياضية ديدية ومتجددة،  والجري من أجل الطبيعة في قلب واحة فجيج، وهو تظاهرة رياضية مفتوحة في وجه العدّائين من مختلف مناطق المغرب وخارجه.

 ويراهن المنظّمون على تحطيم الرّقم القياسي لهذا السّباق، بعد نجاح الدورة الأولى من تنظيمه، ليكون أسرع السباقات في المملكة المغربية والقارة الإفريقية، ويضاهي السّباقات في العالم، حيث سار ضمن مسار  السابقات الوطنية، ومعتمدا لدى الجمعية الدولية للسباقات والماراطون، إلى جابن سباقات “مراكش”، و”أزيلال”، و”العيون” و”أكادير”، و”جرادة”، و”مكناس”، وغيرها.

 وستخصص جوائز قيمية  للمتوجين الأوائل بمبالغ مالية تحفيزية، فضلا عن منحة  تحفيزية لمحطم الرقم القياسي للسّباق في دورته الثّانية، على أن التّسجيل سيتمّ على البوابة الإلكترونية www.rbmsports.com.

يشار إلى أن الدورة الأولى لماراطون فجيج فاز بها العدّاء المغربي توفيق العلاّم بزمن قدره 28 دقيقة و55 ثانية في فئة الذكور، فيما في فئة الإناث توّجت العداءة المغربية فاطمة الزهراء الكردادي بتوقيت 33 دقيقة و53 ثانية.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...